المدرب القمري أمير الدين عبده يغلق الباب أمام انضمام لاعبين جدد لكأس أمم أفريقيا

أوضح أمير عبده يوم الإثنين عبر إذاعة RCM13، الأمور المتعلقة بحالة اللاعبين الذين يُحتمل اختيارهم مع المنتخب لكأس أمم أفريقيا  2021.
وكان من الممكن لحوالي عشرة لاعبين ارتداء ألوان جزر القمر. قبل شهر واحد من بداية كأس إفريقيا للأمم 2021، ويبدو أن الأمل في رؤيتهم مرتدين زي السيلاكانث الخضراء في يناير المقبل منخفض للغاية. فلم يعد المدرب أمير عبده نفسه يحاول إقناعهم. “لا يمكننا أن نتوسل إليهم” هكذا صرح مدرب منتخب جزر القمر
القائمة النهائية تضم 26 لاعباً لكأس الأمم الأفريقية 2021
فبعد مباراة في كأس الكونفدرالية الأفريقية مع ناديه الموريتاني إف سي نواذيبو، يركز أمير عبده منذ الآن بشكل كامل على التحضير لكأس أمم أفريقيا، وسيتم إعادة تجميع الفريق اعتبارًا من 25 ديسمبر في آخر تدريب له قبل الكاميرون. ومن المفترض أن يشارك ستة وعشرون لاعباً في الاستعدادات النهائية وكذلك في البطولة النهائية. ” لقد سمح الاتحاد الأفريقي لكرة القدم بالحصول على قائمة موسعة تصل إلى 28 لاعباً لكننا سنبقى على عدد 26 لاعبا، بعد ذلك، سيكون هناك لاعبين في الاحتياط في حالة وجود نقص بسبب إصابة أو غير ذلك “.
أمير عبده: “يجب علينا شطب أسمائهم “
فيما يتعلق بمسألة التعزيزات المحتملة، يختصر المدرب البالغ من العمر 49 عامًا في المسألة. فهناك فرص ضئيلة للغاية، إن لم نقل بعدم وجود فرصة، للاعبين جدد في يناير. هكذا يغلق الباب أمام من تم التماسهم لسنوات للالتحاق بالمنتخب، وعلى مقربة من كأس أمم أفريقية 2021، يفضل أمير الدين التركيز على مجموعته. “لا يمكننا قبول لاعبين جدد في ديسمبر، فهذا غير ممكن، لن يكون هناك لاعب جديد وسنعمل مع المجموعة التي لدينا الآن “، مصرا على أنه تم الاتصال بهم جميعًا مرارًا وتكرارًا ولكن دون جدوى.
ويذكر أمير عبده أن “هناك لاعبين كان من المفروض أن نحصل عليهم مثل وَرميد عمري لاعب (رين) ورفيقي سعيد (بريست) وآخرين لكنهم رفضوا المنتخب. فلا يمكننا أن نتوسل إليهم “. و بالنسبة له، هذا ليس الوقت المناسب لدمج لاعبين جدد، الذين لديهم في الواقع طموحات أخرى. “إذا كانوا يريدون المجيء حقًا، لفعلوا منذ سبتمبر، وليس الآن، يجب أن نشطب أسمائهم هؤلاء اللاعبون  يتوقعون شيئًا آخر مثل اللعب مع منتخب فرنسا. وهذا ليس ذنبنا إن لم يريدوا المجيء، وإذا لم يأتوا من أجل كأس أممٍ أفريقية، فلن يأتوا أبدًا “.
الأولوية للاعبين الذين معنا الآن
في ديناميكية جيدة منذ سبتمبر مع ثلاث مباريات لثلاثة انتصارات، يبدو منتخب جزر القمر بشكل جيد. فهي مجموعة متماسكة تتقدم من لقاء إلى آخر ومتعطشة لإظهار ما يمكن فعله في الكاميرون. يقول أمير عبده: “أعلم أن الأمر سيكون صعبًا ولكننا نريد أن نخلق مفاجأة “. قدمنا ​​مباراة جيدة للغاية ضد سيراليون وقمنا بضبط آليتنا، إنني أثق في مجموعتي لقد استجاب اللاعبون دائمًا وهم حاضرون فيجب أن نهنئهم وعندما تلعب لبلدك، فإنك تلعب بقلبك. وصلنا إلى ما نحن إليه بالمثابرة وبحالة ذهنية جيدة، كنا معا في السراء والضراء، ولم يكن أحد يتوقع قبل ثماني سنوات أننا سنلعب لكأس أمم أفريقيا ومع ذلك نحن هنا “.

كتب حسام دين بوانا

في comorosfootball.com

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *