الشرطة الوطنية تعلن عن تفكيك شبكة لغسيل الأموال في موروني

كتب حامدُعلي محضار :

ألقت عناصر الشرطة الوطنية القبض على عشرات الأشخاص ينتمون لشبكة غسيل أموال و تم احتجاز هؤلاء المزورين
وقد تم إلقاء القبض يوم الأحد 18 مارس في الساعة 3 صباحا على عشرات من الشباب بتهمة تزوير الأموال. وحسب مدير عام الشرطة عبد القادر محمود: تم إحضار المزورين إلى المدعي العام ثم إيداعهم إلى الحبس وقد تم القبض عليهم وبحوزتهم مبلغ كبير من المال بأوراق من الفرنك القمري وأخرى من اليورو وآلات لتزييف الأوراق النقدية وآلة طباعة وحبر.
و أكدت قيادة الشرطة الوطنية لوسائل الإعلام القمرية أن الفاعلين الأساسيين في هذه القضية هم أجانب فهم الذين قاموا بتوفير الأوراق وتمويل العملية
وكان هؤلاء المزورون تحت مراقبة عناصر الشرطة منذ  أكثر من شهر ولن تتوقف الشرطة عند هذا الحد بل تسعى  لتفكيك أي شبكة  غسيل أموال خارج العاصمة.
وفي مداخلته طلب وزير الداخلية محمد داود ( كيكي) من النيابة العامة  اتخاذ التدابير اللازمة  ضد مرتكبي  تلك العملية المافياوية  والتي تعرض اقتصاد البلاد لخطر ودعا عناصر الشرطة أيضا إلى البدء بإغلاق أماكن صرف الأموال الأجنبية غير المرخصة على مستوى الجزر
وفي بيان من الشرطة “يدعو وزير الداخلية المواطنين إلى توخي الحذر في جميع أنحاء البلاد ويعلن منع تغيير العملات الأجنبية في غير البنوك، ويهدف هذا المنع إلى تجنب تداول الأورق النقدية المزورة للحفاظ على اقتصاد البلاد”. و يوجه البيان في النهاية انتباه السكان إلى أن الشرطة الوطنية تقوم بضمان تطبيق هذا التدبير الجديد وأن هناك عقوبات ستطبق ضد المخالفين.

 

المصدر الوطن ولاغازيت القمرية