قنصل جزرالقمر بالمغرب يزور جامعة بن طفيل بالقنيطرة وحديث عن بناء شراكة بينها وبين جامعة جزر القمر

المغرب –  مدينة القنيطرة: كتب محمد إسحاق
 في رمزية قوية للعلاقات الدبلوماسية والأخوية بين المغرب وجمهورية القمر المتحدة استقبل رئيس جامعة بن طفيل، الأستاذ الدكتور عزالدين المداوي، القنصل العام لجمهورية القمر المتحدة لدى المملكة المغربية، الدكتور سعيد عمر سعيد حسن في الحرم الجامعي ، بحكم صداقتهما منذ زمن طويل، حيث تعرف الرجلان منذ سنوات ويحتفظان بعلاقات أخوية خاصة ترمز بلحظة من السرور والبهجة.
ودارت النقاشات بين المداوي والقنصل العام سعيد عمر حول الشراكة بين جامعة بن طفيل وجامعة جزر القمر خاصة فيما يخص استقبال الطلبة القمريين في مجالات التقنية والهندسة والمال والأعمال، وتبادل المدرسين والطلاب وإقامة المشاريع وإنشاء فروع في جامعة جزر القمر وكذلك تقوية القدرات الإدارية والأكاديمية. ويقرر بعد هذه الزيارة تنظيم ورشة عمل في قريبا لوضع خطة عمل ستتبعها زيارة وفد من جامعة بن طفيل إلى جزر القمر في الأشهر القادمة.
وتجدر الإشارة إلى أن اتحاد طلاب جزر القمر في المغرب يعمل بالتعاون مع فروعه المختلفة على رفع مستوى جودة المنتدى المقررة انعقادها في شهر يوليو 2020.
وعلى هامش اللقاء أوضح الدكتور سعيد عمر أيضا دور القنصل والذي هو الاهتمام بكل القمريين طلابا كانوا أو آخرين، وكذلك تعبئة المستثمرين المغاربة للذهاب من أجل إقامة مشاريع في جزر القمر.

وبكونه طالبا سابقا في جامعة بن طفيل استطاع الدكتور سعيد عمر استعادة الماضي وقام بزيارة تفقدية للمؤسسات الأكاديمية التابعة للجامعة. وعقد القنصل مقابلة صحفية مشتركة أمام الصحافة المغربية مع رئيس الجامعة في دلالة على خصوصية هذا اللقاء التاريخي. وأشاد الدكتور المداوي بحسن السيرة والسلوك المحترم الذي يتميز به الطلبة القمريون.
وتمكن الدكتور سعيد عمر برفقة المدير العام للمراسم في قصر بيت السلام الرئاسي من مقابلة ممثلي المكتب الإقليمي لاتحاد طلبة جزر القمر في المغرب في مقر عمادة كلية العلوم لهدف التبادل حول الحياة الطلابية وحول الجالية القمرية قبل قيامه بزيارة بلدية القنيطرة لمقابلة سلطات المدينة، التي لم تفوت هي أيضا في الإشاة بالتفاهم والعلاقات الجيدة مع القمريين المقيمين بالمدينة.
من جانبهم فقد عبر الطلاب القمريون عن رضائهم بتعيين سعيد عمر على رأس القنصلية العامة لجمهورية القمر المتحدة في مدينة العيون عاصمة الصحراء المغربية. وأشاروا أن تعيينه يرفع عاليا ألوان العلم القمري فوق الأرض الشريفة المغربية. كما عبر ممثلو اتحاد الطلاب في القنيطرة عن فرحتهم العارمة بزيارة القنصل لجامعة بن طفيل وللمجلس البلدي واصفين إياها بالزيارة الرمزية التي لا يمكن أن تكون إلا في صالح القمريين المقيمين فيها. وإيمانا منه بأهمية العلاقات الثنائية سيقوم القنصل بزيارة عمل خلال الأسابيع المقبلة إلى بلدية القنيطرة مع شركائه لتبادل المهارات والخبرات بين البلدين.