علي حسن صالح رئيسا جديدا للهلال الأحمر القمري

انتخبت الجمعية العمومية للهلال الأحمر القمري رئيسها الجديد وأعضاء المكتب التنفيذي وذلك خلال انعقاد مؤتمرها السنوي، حيث انتخب علي حسن صالح رئيسا جديدا للهلال الأحمر القمري، خلفا لمستدران سالم، الذي قاد اللجنة التنفيذية لمدة 8 سنوات. وعلي حسن صالح، أول قمري يحمل الثقافة العربية،  في تاريخ الهلال الأحمر القمري يتولى منصب رئيس اللجنة التنفيذية. كما انتخب المؤتمرون أعضاء المكتب التنفيذي، المكون من هاشم أحمد النائب الأول، ومستدران سالم النائب الثاني، ومحمد مويني النائب الثالث لرئيس الجمعية. كما أسند مهام الأمين العام للصندوق إلى عميد الجمعية بكر صالح للمرة الثانية على التوالي، يسانده أسندي ايسوف نائبا له.

وفي كلمته أمام المؤتمر، أشاد علي حسن صالح، بما قام به المكتب التنفيذي، خلال الأعوام الماضية، مشيراً إلى أن الدورة القادمة، هي انطلاق لمرحلة جديدة “للتطوير نحو التغيير”، لتكون قادرة على استجابة وتلبية الاحتياجات الإنسانية لأبناء الوطن، بما يضمن تعزيز صمود المجتمعات لمواجهة مختلف التحديات التي تواجهها أبناء شعبنا في مجتمعاتهم المحلية. وقال “مسؤوليات كبيرة تقع على كاهل الجمعية، ولذلك سنركز في الاستراتيجية على تعزيز قدرات الجمعية، والوضع السياسي المستجد خلال السنوات المقبلة”. كما تحدث في كلمته عن دور الحكومة القمرية ومجهوداتها في دعم الهلال الأحمر القمري وفقا لخطتها الجديدة في مختلف المجالات التنمية والإنسانية
وفي الاجتماع  أقر المؤتمرون التوصيات المتعلقة بالخدمات الإنسانية، وأخرى ذات صلة بتنمية الموارد، وبناء شراكات دولية ومحلية استراتيجية؛ لتعزيز برامج الجمعية الإنسانية والصحية، وتعزيز المشاركة الشبابية في فعاليات الجمعية، وتدخلاتها المختلفة. يذكر، أن جدول المؤتمر العام لجمعية الهلال الأحمر القمري، تضمن جلسات نقاش في مواضيع مختلفة ذات أهمية للجمعية وعملها الإنساني، وحماية الطواقم الطبية من منظور القانون الدولي الإنساني، وعرض لاستراتيجية الجمعية المقبلة، خلال الأعوام 2019-2023، وغيرها من الجلسات. وفي ختام أعمال المؤتمر هنأ المؤتمرون سعادة الأستاذ علي حسن، بمناسبة انتخابه رئيسا جديدا لجمعية الهلال الأحمر القمري، وذلك على هامش المؤتمر، الذي اختتمت فعالياته في موروني، بمشاركة وفود الجمعية وممثلي الحكومة الاتحادية والمحليات.
المصادر: جريدة الوطن – النسخة العربية