الخارجية تنفي وتتهم المعارضة بمحاولة القضاء على مصداقية الدولة في المحافل الدولية

أصدرت وزارة الخاجية والتعاون الدولي المكلف بالقمريين في الخارج يوم أمس بيانا صحفيا يكذب ما نشرته وسائل إعلام عالمية حول فقد جزر القمر حقها في التصويت في الجمعية العامة للأمم المتحدة، بسبب عدم سداد المؤخرات في مساهماتها
وقد قال البيان: إن هذا الخبر المتداول للأسف من وسائل مواقع وسائل إعلام ذات مصداقية، عار عن الصحة
فبالطبع هناك بيان نشر في هذا الشأن على موقع الأمم المتحدة ينص بوضوح أنه ” تطبيقا للقرار ٧٤/١ لشهر أكتوبر ٢٠١٩، قررت الجمعية العامة للأمم المتحدة أن الثلاثة دول الآتية ( جزر القمر ، ساو تومي – برنسيب والصومال ) يرخص لهم ممارسة حقها في التصويت حتى نهاية الدورة ٧٤ ” حسب بيان الخارجية
وأضاف أن وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي المكلف بالقمريين في الخارج تستنكر بشدة حملة التشهير التي يلتف حولها مواطنون قمريون مقربون من المعارضة ، تهدف بأي ثمن القضاء على مصداقية جمهورية القمر المتحدة على المستوى الدولي، وذلك على حد قول الخارجية القمرية
وكانت وسائل إعلام دولية قد تداولت قبل يومين أن عشرة دول تفقد حق التصويت في الجمعية العامة للأمم المتحدة، منها جزر القمر، بسبب تراكم مستحقات عليها تجاه المؤسسة العالمية مما استوجب أخذ مثل هذا القرار

المصدر / وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي المكلف بالقمريين في الخارج