كلهم من الطبقة السياسية وجلهم تقلدوا أعلى المناصب في الدولة … هؤلاء أغنى 10 شخصيات في جزر القمر

 نشر موقع “أفريكان تريندي” africatrendy.com قائمة تكشف أسماء أغنى عشر شخصيات في جزر القمر ، كلهم من الصف الأول للطبقة السياسية ، وأولهم عثمان غزالي الرئيس الحالي لجمهورية القمر المتحدة ، وآخرهم مزي سولي إلباك الحاكم ، الأسبق لجزيرة القمر الكبرى.

لكن الغريب أن القائمة لم تضم نائب الرئيس السابق محمد علي صالح ، الشهير ب مامادو ، الذي تلاحقه تهم تتعلق باختلاس المال العام ، ومنع من الترشح لرئاسيات ٢٠١٩ بحجة أنه لم يصدق في ذممه المالية. والأغرب من ذلك ظهور اسم العقيد الهارب محمد بكار ، ديكتاتور أنجوان السابق على القائمة ، ولكنها خلت من أسماء رجال المال والأعمال المشهورين في البلاد.

 

غزالي عثمان

1- ووفق موقع africatrendy.com فقد تصدر اسم رئيس جزر القمر الحالي ، غزالي عثمان اسم قائمة أغنى عشرة أشخاص في جزر القمر ، حيث بلغت ثروة الرئيس غزالي ٣٧ مليون دولار. وقد سبق له أن حكم البلاد منذ عام ١٩٩٩ بعد انقلاب عسكري على الرئيس المؤقت تاج الدين بن مسعود ، وانتخب بعد ذلك رئيسا شرعيا عام ٢٠٠٢ حتى ٢٠٠٦ ثم عاد إلى الحكم في عام ٢٠١٦ لخمسة أعوام ، ليعاد انتخابه مجددا عام ٢٠١٩ لمدة عشر سنوات قبل انتهاء ولايته القانونية وذلك بعد استفتاء دستوري.

 

محمد بكار

2- وجاء في المركز الثاني العقيد محمد بكار بثروة قدرها ٣٠ مليون و٨ مائة ألف دولار أمريكي. وكان بكار قد تقلد منصب حاكم جزيرة أنجوان من ٢٠٠١ حتى ٢٠٠٨ بعد أطاح به الجيش الوطني للتنمية في نفس العام بدعم من الاتحاد الإفريقي ، عقب تمرده عن الحكومة المركزية في موروني إبان حكم الرئيس سامبي ، وفر هاربا إلى مايوت ثم استقر بعد ذلك في دولة بنين.

 

أحمد عبد الله محمد سامبي

3- واحتل المرتبة الثالثة الرئيس الأسبق أحمد عبد الله محمد سامبي الذي لم يتخط رصيد ثروته ٣٠ مليون و ٢٠٠ ألف دولار. ووصل سامبي إلى سدة الحكم بعد انتخابه رئيسا للجمهورية في ٢٠٠٦-٢٠١١ ، ويخضع سامبي للإقامة الجبرية منذ أكثر من ٧٠٠ يوم بتهم تتعلق باختلاس المال العام فيما عرف بمشروع المواطنة الإقتصادية.

حماده مادي بوليرو

4- وجاء في المركز الرابع حماده مادي بوليرو ، الذي يشغل حاليا منصب الأمين العام للجنة المحيط الهندي والمقدرة ثروته ب ٢٦ مليون دولار. وهو رجل سياسي تقلد منصب رئيس وزراء جزر القمر في عهدة غزالي الأولى ثم عين رئيسا مؤقتا للبلاد إبان رئاسيات ٢٠٠٢.
الدكتور إكليل ظنين
5- وذكر في الترتيب الخامس الدكتور إكليل ظنين ، رئيس جزر القمر السابق بثروة قدرت ب ١٨ مليون و ٣٠٠ ألف دولار. وشغل إكليل ظنين منصب نائب رئيس الجمهورية في عهد سامبي ثم انتخب رئيسا للبلاد من عام ٢٠١١ حتى ٢٠١٦.
الأمير سيد علي كمال
 
6- وورد ذكر اسم الأمير سيد علي كمال في المركز السادس ، وبلغت ثروته ١٧ مليون دولار. وهو سياسي قمري وابن الأمير سعيد إبراهيم وحفيد السلطان سيد علي المسيلي.
 

محمد الأمين صيف

7- أما الترتيب السابع فقد ورد فيه ذكر اسم الدبلوماسي المخضرم محمد الأمين صيف ، وزير خارجية جزر القمر الحالي ، وقد قدرت ثروته ب ١١ مليون دولار فقط. وعمل صيف سفيرا لجزر القمر في مصر ثم عينه غزالي وزيرا للخارجية في أول حمكه عام ٢٠٠٢.
 

فهمي سعيد إبراهيم

8- ولم يغب الأمير فهمي سعيد إبراهيم عن قائمة الأغنياء ، حيث وضع اسمه في المركز الثامن ، ويبلغ رصيد ثروته ٧ ملايين دولار وهو محامي وسياسي قمري ، وابن الأمير سعيد إبراهيم ، وتقلد مناصب سياسية من بينها وزير الخارجية ووزير العدل.
 

محمد طاهر

9- ودرج اسم الدبلوماسي  محمد طاهر في الترتيب التاسع ٤ ملايين و ٣٠٠ ألف دولار. وهو دبلوماسي قمري سبق أن شغل موقع الممثل الدائم لجزر القمر لدى الأمم المتحدة بين ٢٠٠٧ حتى ٢٠١٢. وبجانب عمله الدبلوماسي ، يشتهر طاهر بكونه  كاتبا وأول مؤلف روائي في جزر القمر.
 

مزي سولي إلباك

10- وجاء في المركز العاشر والأخير مزي سولي إلباك بثروة قيمتها مليون ٣٠٠ ألف دولار ، وهو السياسي والحاكم الأسبق لجزيرة القمر الكبرى.
 

 

المصدر: موقع “أفريكان تريندي”

 https://www.africatrendy.com/les-10-personnes-les-plus-riches-des-comores-et-leur-valeur-nette-en-2020/