الحكومة تؤكد مجانية الفحوصات والإقامة في الفندق للقادمين من تانزانبا ومدغشقر

خلافا لبيان اللجنة الوطنية المسؤولة عن مكافحة كوفيد ١٩ في جزر القمر تعود الحكومة لتؤكد أن الفحوصات وتكاليف الفندق تتحملها الدولة
جاء ذلك في مؤتمر صحفي اليوم لوزير الاقتصاد والمتحدث باسم الحكومة القمرية حميد امسايديي دافع فيها عن خطوة اللجنة الوطنية المسؤولة عن مكافحة كوفيد١٩ في فرض رسوم على المواطنين للفحص و تحميله مصاريف العزل في الفندق قائلا: ” إن هذا الأمر ليس بدعة في جزر القمر فهناك دول أخرى فرضتها على مواطنيها وأضاف ردا على القائلين بأن الحكومة قد حصلت على أجهزة الفحص كمساعدات من بعض المنظمات الدولية، أن جزر القمر عضو في تلك المنظمات وملتزمة بسداد التزاماتها نحوها “ وذلك على حد قول الوزير امسايديي
وقد أمر رئيس الجمهورية عثمان غزالي بتحمل الحكومة جميع تكاليف الفحوصات والعزل حال وصول العالقين في تانزانيا ومدغشقر ووفق امسايديي فقد تتراوح التكلفة ما بين ٨٠ و ١٠٠ مليون فرنك قمري
وكانت اللجنة الوطنية المسؤولة بمكافحة كوفيد١٩ قد أصدرت بيانا تداولته قبل أمس وسائل الإعلام جاء فيه أنه يسمح للعالقين في تانزانيا ومدغشقر بالعودة إلى جزر القمر وأنه سيتم الفحص تلقائيا في مطار الأمير سعيد إبراهيم الدولي ويتم عزلهم في الفندق ٣ أيام فترة تحليل الفحوصات وصدور النتائج وفي حال ثبوت الإصابة بكوفيد تكون مدة الاحتجاز والعلاج ١٠ أيام ، وكانت اللجنة قد أضافت في البيان أن المواطن سيتحمل تكاليف العزل في الفندق في الحالتين

تحرير / حامد علي