أحمد سامبي يقاضي المفتي، واعتقال شخصين بتهمة إهانة الأخير في موسامودو

قدم يوم أمس أحمد محمود المرشح الخاسر في انتخابات الرئاسة الأخيرة ومحامي الرئيس الأسبق أحمد عبدالله سامبي، شكوى أمام المحكمة ضد مفتي الجمهورية، بتهمة التشهير والافتراء والإهانة في حق الرئيس سامبي
وقال محمود في لقاء صحفي يوم أمس إنه بعدما نقل كلمات المفتي إلى الرئيس سامبي قرر هذا الأخير رفع دعوى قضائية للدفاع عن عرضه وعرض أسرته، مما اعتبره ادعاءات غير صحيحة، وبعد مشاورات قرر محاميه أحمد محمود الدفع بشكوى إلى محكمة موروني يوم السبت ضد المفتي
وكان الشيخ أبو بكر عبدالله جمل الليل مفتي جمهورية القمر المتحدة قد ذكر في ال ٣ من هذا الشهر ضمن كلمته خلال حفلة تأسيس المجلس الأعلى للقضاة ( محكمة مخصصة لمحاكمة القضاة) قال المفتي إن الرئيس أحمد سامبي كان سببا في إدخال كميات من المخدرات في البلاد عبر شخص يدعى بشار كيوان من الجنسية السورية والفرنسية والذي كان مقربا منه وذهب المفتي إلى أبعد من ذلك حين وصف سامبي بالعدو الأول لجمهورية القمر المتحدة.
وقد أثار ذلك استياء كثير من النشطاء القمريين على مواقع التواصل الاجتماعي واعتبروا أن المفتي يقحم نفسه في العراك السياسي الدائر في البلاد مؤخرا
ومن جانبه قال ممادي علي وزير العدل الأسبق بأنه إذا لم يعتذر المفتي ويتراجع عن كلامه يكون قد حرض الرئيس غزالي وحكومته ضد سامبي وأضاف أنه ليس من حق المفتي إصدار حكم ضد أحد لأن ذلك ليس من اختصاصاته
وفي جزيرة أنجوان اعتقلت السلطات أمس شخصا يعرف باسم زولا ناشط في مواقع التواصل الاجتماعي بسبب فيديو له ضد المفتي،
وفي اليوم نفسه أصدر أعيان وقادة الاتلاف الحاكم بيانا يستنكر ما قام به المواطن سيد علي شحلان في الجامع الكبير وسط موسامودو بعد صلاة الجمعة ، من إهانة وسب للمفتي، الذي يعتبر أعلى سلطة دينية في البلاد ، دون مراعاة حرمة المسجد ، ودعا البيان الحكومة ودار الإفتاء إلى اتخاذ الإجراءات القضائية اللازمة ضده ، ليتم اعتقال شحلان في نفس اليوم وإيداعه في سجن كوكي .

كتبه / حامد علي محضار