أمواج البحر تقضي على حياة وزير أسبق في جزر القمر

أكد لواء مباحث درك موروني أن الجثة التي عثرت عليها في سواحل امباشيلي تعود بالفعل إلى وزير الزراعة الأسبق بكار مدهوما من أصل بلدة سامبا امبودوني، و نقلت إلى مستشفى المعروف وتم التأكد فيها على الوفاة
وقال أحد عناصر لواء المباحث : إن صيادين عثروا على الجثة و أبلغوا السكان على الفور ثم جئنا إلى المكان مع عناصر الدفاع المدني ، مضيفا أن الأمر الآن يعود إلى ذوي الفقيد لإعطاء التفاصيل .
وكان المرحوم الذي كان يعيش في موروني قرب فندق ريتاج أغرقه موج وهو يسبح  في خليج صغير في المنحنى القريبة من منزله . وبعد ساعات من الانتظار أطلقت أسرته نداء استغاثة. وبدأ الغواصون البحث عنه منذ أمس ٣١ ديسمبر منتصف اليوم .
بكار مدهوما الستيني كان مفتشا في الضرائب ووزيرا سابقا للزراعة في عهد الرئيس سعيد جوهر، وكان قد شغل منصب مدير عام الضرائب في جزيرة انجازيجا ما بين ٢٠١٣ و ٢٠١٥ .

 

المصدر / صفحة الوطن

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *