شُرطِية أخفت ابنتها لتوقع مُطلِّقها فتواجه تهمة الإخلال بالنظام العام

قبل أيام قليلة روجت مواقع التواصل الاجتماعي خبر اختفاء طفلة تبلغ من العمر 7 سنوات ليتبين أن والدتها هي التي أخفتها وأبلغت النيابة العامة أنها تتهم زوجها السابق
تبينت الحقيقة صباح اليوم في مؤتمر صحفي  دعا إليه نائب المدعي العام  في موروني  ليوضح للجميع أن والدة الطفلة  اسمها نورية مولدا، شُرطية ، هي التي أخفت ابنتها لدى صديقة لها في حي زيلماجو بالعاصمة وأبلغت الادعاء العام في موروني أنها تتهم زوجها السابق بخطفها وربما الاعتداء عليها
وكانت السيدة قد ظهرت قبل أيام قليلة  في فيديو تداولته مواقع التواصل الاجتماعي  تقول إن طفلتها البالغ من العمر 7 سنوات قد اختفت منذ 7 أيام وأظهرت لوسائل الإعلام أنه تم إلقاء الملابس التي كانت ترتديها الطفلة أمام باب بيتها مما أثار الرأي العام  خاصة أن التحقيقات في مقتل طفلة ميمبواجو ما زالت جارية
وربما كان خبر اختفاء الطفلة  كان سيؤجج مظاهرة أقيمت اليوم في العاصمة موروني ضد الجرائم المرتكبة في حق الأطفال لولا ظهور الحقيقة
وستواجه السيدة نورية تهمة الإخلال بالنظام العام  وقد نصت المادة 61 من القانون الجنائي القمري بالمعاقبة بالسجن لمدة تتراوح من ستة أشهر إلى ثلاث سنوات وغرامة  من 20.000 إلى 200.000  فرنك قمري أو واحدة فقط من هاتين العقوبتين ؛
وللتذكير فإن الرأي العام القمري مازال مشتعلا بسبب اغتصاب وقتل الطفلة  فاينة في بلدة ميمبواجو شمال جزيرة انجزيجا في الأسبوع الماضي

كتب حامد علي محضار

وسائل إعلام محلية