الطعن بالسكين في مسامهولي: بعد عملية انتقامية الأعيان يدعون إلى ترك العدالة تأخذ مجراها

 حدث ذلك مساء الأحد 24 أكتوبر في منطقة كارياكو بمدينة مسامهولي أقصى شمال انغزيجا حيث  تشاجر عبد الرحمن أحمد رمضان مع شخص يدعى سلطان والمعروف  بشيطان ، وهو من سكان المنطقة أيضا، كان هذا الأخير قد طعن عبد الرحمن عدة مرات في وجهه ثم فر هاربا .
وبحسب  فيصل موسى ، أحد سكان المدينة ، أصيب الضحية في وجهه وتم نقله إلى مستشفى ميتسامهولي، و كان رجل قد ساعد المهاجم على الفرار يجد نفسه الآن  في أيدي العدالة
وبعد الواقعة ، أدار أقارب الضحية عملية انتقامية حيث قاموا بتدمير منزل المهاجم ومنزل آخر مجاور. لتنطلق على الفور النداءات من أجل التهدئة ثم عاد الهدوء من جديد
ويُذكِّر مسؤولو المدينة السكانَ بأن مدينة ميتسامهولي ، عاصمة الشمال ، ترحب بجميع مكونات البلاد التي أصبحت بحكم الواقع مواطنين في المدينة. وهكذا فإن المعتدي ، وهو في الأصل من جزيرة أنجوان ، هو من مواطني المدينىة و يجب أن نترك العدالة تأخذ مجراها

منقول من hayba fm